أردوغان يفتح صفحة جديدة مع الاتحاد الأوروبي في محاولة للتقرب من بايدن
آخر تحديث GMT11:18:32
 السعودية اليوم -

أردوغان يفتح صفحة جديدة مع الاتحاد الأوروبي في محاولة للتقرب من بايدن

 السعودية اليوم -

 السعودية اليوم - أردوغان يفتح صفحة جديدة مع الاتحاد الأوروبي في محاولة للتقرب من بايدن

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
أنقرة -السعودية اليوم

ذكرت وكالة "فرانس برس" نقلا عن خبراء، أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يتطلع إلى إصلاح العلاقات مع الاتحاد الأوروبي في الوقت الذي يستعد فيه لمواجهة ما يمكن أن يكون إدارة أمريكية معادية في عهد الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن.وفي منعطف غير متوقع، أعرب الرئيس التركي في مناسبات عديدة عن رغبته في فتح "صفحة جديدة" مع الكتلة، على حد قولها، في محاولة لإعادة إشعال مسعى بلاده للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي، والذي توقف منذ فترة طويلة.

وخلال الأشهر القليلة الماضية، سجل أردوغان أنه يرى تركيا كجزء من أوروبا ودعا إلى "الثقة المتبادلة" مع الكتلة في تحول حاد في الخطاب يتزامن مع انتخاب جو بايدن ليكون رئيس الولايات المتحدة القادم.في غضون ذلك، أدت السياسة الخارجية العدوانية لأنقرة إلى عزل البلاد. وشنت تركيا خلال العام الماضي هجمات كبيرة ضد الجماعات المسلحة الكردية في سوريا والعراق، وقدمت المعدات والمقاتلين والدراية الفنية لمواجهة عسكرية مع المعارضة المدعومة من الإمارات العربية المتحدة في ليبيا، وواجهت اليونان وقبرص على أراضي في شرق البحر المتوسط.

وبدأ الاتحاد الأوروبي في وضع قائمة بالعقوبات على أنشطة التنقيب التركية في شرق البحر المتوسط ​​بينما فرضت واشنطن الشهر الماضي عقوبات على البلاد بسبب شرائها نظام صواريخ إس -400 الروسي.ونقلت وكالة فرانس برس عن دبلوماسي أوروبي قوله "إن أنقرة لا تستطيع تحمل تصعيد مع كل من الولايات المتحدة وأوروبا، خاصة في ظل هذا الاقتصاد الهش".ووفقًا لإلكه تويجور، المحلل في المعهد الألماني للشؤون الدولية والأمنية، ومعهد الكانو رويال، فإن الرجل القوي في تركيا "يبحث عن أصدقاء في أي مكان وفي كل مكان".

وتعزز هذا البحث بسبب الاقتصاد المتعثر في تركيا، الذي شهد خسارة الليرة لخمس قيمتها مقابل الدولار العام الماضي، ما دفع البنك المركزي إلى حرق معظم احتياطياته في محاولة لدعم العملة.وقالت وكالة فرانس برس إن انتصار بايدن على دونالد ترامب مسؤول جزئيًا أيضًا عن تغير لهجة أردوغان.وأدى فوز بايدن إلى تغيير الأوراق، وتتوقع تركيا أن تكون الإدارة الأمريكية المقبلة أقل ميلا لتخليصها من المأزق، بحسب ما نقلت عن الدبلوماسي الأوروبي.

وأشارت وكالة فرانس برس بشكل خاص إلى تعيين بريت ماكجورك رئيسا لمجلس الأمن القومي، حيث سيشرف على الشرق الأوسط وأفريقيا، كخطوة من المرجح أن تثير قلق أنقرة.وقالت وكالة الأنباء الفرنسية إن ماكجورك، المنتقد الصريح لسياسة تركيا تجاه سوريا، من المقرر أن يلعب دورًا مهمًا في تشكيل علاقات واشنطن مع أردوغان.وقال سينم أدار، الزميل في مركز دراسات تركيا التطبيقية في برلين، لوكالة "فرانس برس"، يمكن تفسير هذه الدعوة الواضحة للتقارب مع الاتحاد الأوروبي على أنها استعداد  لبايدن.

وأضاف أدار إنه "لكي ينظر الاتحاد إلى أي إشارة من أنقرة لإصلاح العلاقات مع الاتحاد الأوروبي، فمن المتوقع أن تغير أنقرة موقفها'' بشأن سيادة القانون وحقوق الإنسان وكذلك السياسة الخارجية المواجهة لتركيا''.

قد يهمك ايضا :

إميلي ميرف السيدة تؤيّد إصرار ترامب وتٌعقّد وصول جو بايدن إلى البيت الأبيض

ترامب يظهر للمرة الأولى بمناسبة عامة منذ النتائج

alsaudiatoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أردوغان يفتح صفحة جديدة مع الاتحاد الأوروبي في محاولة للتقرب من بايدن أردوغان يفتح صفحة جديدة مع الاتحاد الأوروبي في محاولة للتقرب من بايدن



GMT 01:33 2021 الثلاثاء ,23 شباط / فبراير

تعرف على أفضل حدائق للعوائل يجب زيارتها في دبي
 السعودية اليوم - تعرف على أفضل حدائق للعوائل يجب زيارتها في دبي

GMT 10:42 2014 الخميس ,30 تشرين الأول / أكتوبر

قلادة الظهر تخطف الأنظار على سجاد هوليوود الأحمر

GMT 06:41 2017 الثلاثاء ,30 أيار / مايو

حضّري الدجاج التركي المحمّر في الفرن في ساعة

GMT 04:14 2017 الجمعة ,25 آب / أغسطس

العكاسي يكشف زيادة عدد الأضاحي بنسبة 1130%

GMT 07:20 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

الغضبان يؤكد أن الصراع الصيني-الأمريكي مؤثر في النفط

GMT 21:33 2014 الثلاثاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

كباب خشخاش

GMT 00:00 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

تحمل لك الكواكب لقاءات مثمرة وناجحة ولطيفة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
alsaudiatoday alsaudiatoday alsaudiatoday
alsaudiatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab