الرئيس المصري يُكرم فتاة الشيخوخة خلال المؤتمر الوطني السابع للشباب
آخر تحديث GMT07:47:12
 السعودية اليوم -

حرص على أن تجلس بجواره وروى قصتها أمام الجميع كمثال على الإصرار والتحدي

الرئيس المصري يُكرم "فتاة الشيخوخة" خلال المؤتمر الوطني السابع للشباب

 السعودية اليوم -

 السعودية اليوم - الرئيس المصري يُكرم "فتاة الشيخوخة" خلال المؤتمر الوطني السابع للشباب

منار سعيد "فتاة الشيخوخة"
القاهرة - العرب اليوم

كرم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسى الفتاة، منار سعيد، الملقبة بفتاة الشيخوخة، ودعاها لحضور المؤتمر الوطني السابع للشباب بحضور أكثر من 1500 شاب من المُبدعين، والمبتكرين وحرص على أن تجلس بجواره خلال افتتاح المؤتمر، كما روى قصتها أمام الجميع كمثال ونموذج على الإصرار والتحدي.

وقالت منار، إنها تشعر بالفخر والسعادة للمسة الرئيس نحوها واصفة ما حدث بأنه يمثل علامة فارقة في حياتها وحافزا لها على مواصلة التحدي ومواجهة كل الصعاب بروح قوية وشجاعة، فمنار سعيد، فتاة مصرية تبلغ من العمر 22 عاماً، وتعاني من الشيخوخة، بسبب مرض وراثي نادر يعاني منه 500 شخص على مستوى العالم...مصرية عمرها 22 عاماً وتعاني من مرض يجعلها أكبر بـ3 عقود مصر

قصة منار التي تبلغ من العمر 22 عاماً، بدأت منذ ولادتها حيث تعاني من الشيخوخة، بسبب مرض وراثي نادر يعاني منه 500 شخص على مستوى العالم، حيث تقول منار إنها تعاني من المرض منذ ولادتها، وهو ما يجعلها تبدو أكثر من عمرها الحقيقي، ويظهرها كسيدة مسنة يمتلئ وجهها بتجاعيد وعلامات الشيخوخة بجانب تأثيره على جسدها.

وتضيف أنها علمت من الأطباء أن مرضها يرجع لجين وراثي نادر، وغير طبيعي يحمله أحد الوالدين، ويسمى" ليبود بروتينانيس"، وأبرز علاماته التقرحات المتكررة في الوجه والأطراف والتي تخلف ندباً بطيئة العلاج، كما يؤثر المرض على الصوت بشكل كبير ويجعله ضعيفاً، فضلاً عن أنه يؤثر على الجهاز العصبي والتناسلي والمظهر العام.

وتقول منار إن المرض جعلها لا تعيش حياة اجتماعية سليمة في طفولتها، فقد كان زملاؤها في المدرسة يخافون وينفرون منها، وبعضهم كان يسخر منمظهرها، وهو ما أفقدها ثقتها بنفسها في بعض الأحيان، لكنها وبمساعدة ودعم والدتها واجهت هذه المواقف السلبية وتغلبت عليها، وواصلت دراستها حتى وصلت لدرجة الماجستير.

التحقت منار بكلية أصول الدين قسم عقيدة وفلسفة ب جامعة الأزهر واختارت الدراسة في هذه الكلية لتعلقها بوالدتها التي تخرجت في نفس الكلية، مضيفة أنها بحثت كثيراً عن علاج لحالتها في مصر والعالم دون جدوى.

حاولت منار أن تكون اجتماعية وتنجح في تكوين صداقات خلال مرحلة التعليم الجامعي، لكنها كانت تتعرض لمضايقات من زملائها وهي مضايقات دفعتها للتفوق وإثبات ذاتها وتحدي الجميع، وتأمل الفتاة المصرية أن تحصل على فرصة عمل مثل أي شخص طبيعي، حيث تؤهلها دراستها للكثير من الوظائف، ولكن لا يتم قبولها دائماً بسبب مظهرها، مضيفة أنها واثقة في مساندة الله لها.

 وقد يهمك ايضا :

- سيدة تعترف لزوجها بأنها على علاقة غير شرعية بشخص وهذا كان رده

- السجن المشدد 15 عاما لأم ألقت طفليها فى نهر النيل بالمنيا

 

alsaudiatoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الرئيس المصري يُكرم فتاة الشيخوخة خلال المؤتمر الوطني السابع للشباب الرئيس المصري يُكرم فتاة الشيخوخة خلال المؤتمر الوطني السابع للشباب



ارتدت حذاءً أبيض لضمان الراحة أثناء التنقل

تألُّق جينيفر لوبيز بإطلالاتين باهرتين بملابس كاجوال ورياضية

واشنطن - السعودية اليوم

GMT 23:31 2018 الإثنين ,18 حزيران / يونيو

مختبر في الغابون لمكافحة "الفيروسات القاتلة"

GMT 03:35 2018 الأربعاء ,16 أيار / مايو

محمد رمضان يكشف عن سر اختياره لـ "نسر الصعيد"

GMT 20:22 2018 الثلاثاء ,17 إبريل / نيسان

افتتاح معرض روح الفن التشكيلي فى جدة

GMT 18:56 2018 الثلاثاء ,13 شباط / فبراير

لوريس كاريوس يُفسّر أسباب تطور مستواه مع ليفربول

GMT 05:48 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

خلطة زيت جوز الهند لتطويل الشعر والتخلّص من تقصّفه

GMT 10:17 2017 الثلاثاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

خواتم من الماس والأحجار الكريمة من أجل سهرات رائعة

GMT 07:14 2017 الأحد ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

ريبيكا بنديك توضح حقيقة التنبؤ بالزلازل في العام المقبل

GMT 00:44 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تكشف كيف هيمنت الإمبراطورية الرومانية على مصر

GMT 00:16 2016 الجمعة ,10 حزيران / يونيو

طريقة تحضير خبز الصاج باللبن الرايب

GMT 22:49 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

طارق القحطاني يتكفل بشراء تذاكر الباطن و الفيصلي

GMT 09:00 2014 الأربعاء ,31 كانون الأول / ديسمبر

شركة "تكوين" توقع اتفاق شراء كامل حصص "صافولا"

GMT 19:17 2016 الخميس ,24 آذار/ مارس

فوائد الفريك

GMT 05:01 2015 الخميس ,01 كانون الثاني / يناير

السرير المتحرك لتوفير مساحة إضافية داخل غرف النوم
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
alsaudiatoday alsaudiatoday alsaudiatoday
alsaudiatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab