الخلافات تضرب قطاع الشمال وإستقالة نائب رئيس الحركة الشعبية في السودان
آخر تحديث GMT07:48:50
 السعودية اليوم -

الخلافات تضرب "قطاع الشمال" وإستقالة نائب رئيس الحركة الشعبية في السودان

 السعودية اليوم -

 السعودية اليوم - الخلافات تضرب "قطاع الشمال" وإستقالة نائب رئيس الحركة الشعبية في السودان

عبد العزيز الحلو
الخرطوم ـ محمد إبراهيم

ضربت خلافات حادة الحركة الشعبية قطاع الشمال وإنقسم مجلسها العسكري بسبب رفض عدد من القادة تسوية مع حكومة الخرطوم إعتبروها تنازلاً كبيراً لقضيتهم، وقدم نائب رئيس الحركة الشعبية لتحرير السودان عبد العزيز الحلو  إستقالته وكشف عن خلافات حادة بين الضباط التنفيذيين الثلاثة فى المجلس القيادى القومى للحركة الشعبية لتحرير السودان – شمال- قال إنها تجاوزت المسائل الثانوية إلى المبادئ.

وأعلن الحلو في "بيان" مطول "الجمعة" عدم استطاعته العمل مع رئيس الحركة مالك عقار و أمينها العام ياسر عرمان بإعتبارهم فريق واحد، بحجة انعدام المصداقية لديهما، و تأكل عنصر الثقة.

وقال عبد العزيز الحلو في خطاب مطول موجه لمجلس تحرير اقليم جبال النوبة إنه يُعلن إستقالته عن الحركة الشعبية قطاع الشمال وأضاف "هناك أشياء غامضة و لا أفهم كل دوافعهما"، وحمل الحلو الأمين العام للحركة الشعبية قطاع الشمال ياسر عرمان ، مسؤولية الدفع بموقف تفاوضي قال إنه أضر بمصالح الجيش الشعبي ، متجاوزا الترتيبات الامنية المتفق عليها مع نائب رئيس الحركة شمال ، وأوضح أن عرمان وضع مسودة ترتيبات امنية باسم الحركة ، تذيب الجيش الشعبي في القوات المسلحة السودانية ، بشكل مباشر ، وقال أنه غير آبه لتصور الحركة الممرحل والممتد لعشرين عاما لمعالجة وضعية الجيش الشعبي.

وقال الحلو بان الترتيبات الامنية التي سلمها عرمان للآلية الافريقية ولحكومة الخرطوم ، لا تمت بصلة لتصور الحركة المتفق عليه ،وهي ان تخرج القوات المسحة السودانية من المنطقتين في المرحلة الاولى ، ثم تأسيس قوات مشتركة مدمجة لتشكيل نواة لجيش السودان الجديد فى حالة تنفيذ الاتفاق، على ان يشتمل القسم الثالث ادماج بقية عناصرنا في القوات النظامية الأخرى علاوة على التسريح.

واكد الحلو بان هذا التصور الامني كان ملزما ، ولا يمكن تعديله عن طريق اى من الضباط الثلاثة للمجلس القيادى "عقار/ الحلو/ عرمان" ، إلا بعد الرجوع للضابطين الآخرين للحصول على موافقتهما ، وهو ما فعله عرمان دون موافقة نائب الرئيس.

وقال الحلو في خطاب استقالته الذي تم رفضه بإجماع مجلس التحرير  "كتبت لعرمان بعد ذلك رسميا لسحب تلك الورقة الخاصة بالترتيبات الامنية المودعة لدى الوساطة و لكنه رفض" وشدد علي أن الأسوأ و الأخطر هو أن رئيس الوفد قام بإيداع هذا الموقف التفاوضى حول الترتيبات الأمنية لدى الوساطة أو الآلية رفيعة المستوى ليكون مرجعية فى أى مفاوضات قادمة حول الترتيبات الأمنية، و قدم منه صورة لوفد الحكومة، وأكد الحلو أنه أحتج في اجتماع التنوير الذى قدمه لهم وفد التفاوض على مسلك رئيس الوفد لعدم أخذ رأيه قبل طرح هذا الموقف التفاوضى الجديد، والتنازل الكبير الذى قدمه للوفد الحكومى،  فضلاً عن ايداعه للورقة لدى الوساطة، وأشار إلي أن  رئيس الحركة تدخل و رد على احتجاجه  أمام الاجتماع و قال أن وفد التفاوض قد حسم هذا الأمر و لا مجال لمناقشته أو تغييره و أنه غير متخوف من تلك الصيغة.

alsaudiatoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الخلافات تضرب قطاع الشمال وإستقالة نائب رئيس الحركة الشعبية في السودان الخلافات تضرب قطاع الشمال وإستقالة نائب رئيس الحركة الشعبية في السودان



 السعودية اليوم - 18 نصيحة ديكور عند تأثيث الشقة ضيقة المساحة
 السعودية اليوم - "موطن الفواكه" تستعد لاستقبال 200 مليون سائح

GMT 02:30 2018 الأربعاء ,11 تموز / يوليو

خدمة "Apple Music" الموسيقية تتفوق على سبوتيفاي

GMT 00:10 2018 الخميس ,28 حزيران / يونيو

علماء يكتشفون سر الرقبة الطويلة للزرافة

GMT 03:00 2018 الجمعة ,20 إبريل / نيسان

منى زكي تستعد للتعاون مع زوجها أحمد حلمي

GMT 00:00 2018 الثلاثاء ,10 إبريل / نيسان

"رقصات" شريهان تخطف الأنظار في عيد شم النسيم

GMT 02:03 2018 الأربعاء ,24 كانون الثاني / يناير

استبعاد رائدة فضاء سمراء فجأة من بعثة "ناسا"

GMT 19:22 2018 السبت ,20 كانون الثاني / يناير

نيجيرفان بارزاني يصل إلى طهران في زيارة رسمية

GMT 17:45 2018 الجمعة ,12 كانون الثاني / يناير

"سجن جزيرة الشيطان" يعد من أغرب وأفضل المطاعم حول العالم

GMT 02:57 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

لبنى عسل تؤكد أن برنامجها الجديد على "أون لايف " سيكون مفاجأة

GMT 01:42 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قضايا تحرش جنسي جديدة تواجه بيل كلينتون

GMT 03:42 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة 18 شخصًا جراء تفشي الكوليرا في تنزانيا

GMT 00:20 2015 الإثنين ,26 كانون الثاني / يناير

عقار آمن يساعد على خسارة الوزن مرتين أكثر

GMT 00:46 2016 الإثنين ,26 كانون الأول / ديسمبر

حسام البدري يؤكد أن الأهلي يتطلع للفوز على الزمالك

GMT 06:57 2016 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

عامر جحفلي يخضع للتجربة في فريق "نجران"

GMT 03:25 2017 الثلاثاء ,14 شباط / فبراير

ريم مصطفى أكثر بساطة خلال أحدث جلسة تصوير لها

GMT 07:06 2015 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تحويل برج إيفل إلى غابة خضراء لمكافحة إزالة الغابات
 
Alsaudiatoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

alsaudiatoday alsaudiatoday alsaudiatoday alsaudiatoday
alsaudiatoday alsaudiatoday alsaudiatoday
alsaudiatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alsaudia, alsaudia, alsaudia