الأحجار الكريمة تعود مره أخرى إلى دوائر التصميم الداخلي
آخر تحديث GMT17:11:01
 السعودية اليوم -

تستخدم في تزيين قداحات السجائر ومنضدة القهوة

الأحجار الكريمة تعود مره أخرى إلى دوائر التصميم الداخلي

 السعودية اليوم -

 السعودية اليوم - الأحجار الكريمة تعود مره أخرى إلى دوائر التصميم الداخلي

الأحجار الكريمة والعقيق
لندن - كاتيا حداد

مرت فترة طويلة على ظهور العقيق اليمانى كإتجاهًا داخليا سائدًا فعندما كان التدخين هواية اجتماعية، كانت تزين منافض السجائر بالعقيق وايضا قداحات السجائر ومناضد القهوة الصغيرة، والآن قد عادت أحجار العقيق مره أخرى إلى دوائر التصميم  الداخلي، وكذلك الصخور والمعادن والأحجار شبه الكريمة، من قطع العقيق والأحجار النادرة والباهظة الثمن  إلى شرائح العقيق الرخيصة نسبيًا والموجودة في واقايات المناضد الملونة. فهناك شيء مثير في امتلاك أشياء مستخرجة من مكان بعيد أو من عمق الأرض وتعود لعدة قرون، مثل حجر الملاكيت الأخضر، أو الجمشت الأرجواني النابض بالحياة ، فهي أحجار غامضة ومثيرة للاهتمام. فهي طبيعية لكن ألوانها المشبعة تبدو غير طبيعية بشكل مخيف .الأحجار الكريمة تعود مره أخرى إلى دوائر التصميم الداخلي

الأحجار شبة الثمينة لها تاريخ رومانسي:

فالكثير من المواد شبه الثمينة، مثل اللازورد، لها تاريخ رومانسي. فخطوطها وأشكالها المضطربة تفكك مخططات تصميم متناظرة ومختلفة تمامًا ، فضلاً عن كونها جميلة ، فهي في كثير من الأحيان تبدو غريبة تمامًا - وهي جزء من جاذبيتها . وتقول المصممة الداخلية ناتاليا ميار. "أنا أحب عدم الانتظام والعيوب الجميلة التي تجدها في الأحجار شبه الكريمة. فكل واحدة منها فريدة من نوعها ." كما أحب أيضا كونهم مواد عضوية طبيعية . أن الأحجار تجلب البهجة والشعور الداخلي الجيد. نستخدمها في كل مكان ، من طاولات الطعام إلى اللكنات على قطع الأثاث." وأضافت "غالبًا ما أضع المسلات الكلسية الكريستالية الصخرية المقطوعة داخل الغرفة ؛ فثقلهم ،  مع جمالهم الأثيري ، يخلق توازن مثالي ".الأحجار الكريمة تعود مره أخرى إلى دوائر التصميم الداخلي

احتواء أحجار الزينة على تطبيقين .

تحتوي أحجار الزينة مثل العقيق على تطبيقين رئيسيين للتصميم:  قطع ثلاثية الأبعاد ، حيث قد يتم تقطيع  حجر الجود الكامل إلى نصفين ليكشف عن شكلة المميّز في الداخل، أو كثنائي الأبعاد، مع شرائح رقيقة مجمعة معاً لخلق شكل غير عادي، وأنماط معقدة، تستخدم لطاولات، وأثاث وأكثر من ذلك. وقال مارك موسى، المؤسس والمدير الإبداعي لشركة التصميم Arteriors ، التي تبيع كل شيء له علاقة بالأحجار  بدءاً من وجدات إضاءة مرصعة بالعقيق المعاصر إلى الطاولات ذات الأسطح المرصعة بالكورتز ، "أن دمج الأحجار شبه الكريمة في المنزل يتم للحصول على لمسة ساحرة  وراقية ". وأضاف "فالحجارة مثل العقيق والكوارتز الوردي، عندما يتم عرضها كقطعة مركزية بالمنزل، تلفت الانتباه إلى الفضاء وتحدث تأثيرًا فوريًا. إن الشكل والألوان العضوية الموجودة داخل الأحجار الطبيعية تجعل القطعة قطعة فنية فريدة للمنزل ".الأحجار الكريمة تعود مره أخرى إلى دوائر التصميم الداخلي

ويظهر الحجر الملون المقسم إلى شرائح فاتحًا شفافًا ، ويظهر وكانه حي عندما يكون مضاءً، لذلك فهو يعد مادة فاخرة للواجهات وحتى للإضاءة نفسها. وتقول هيلين بيغريفز من هيل هاوس انيروير "الحجر الخلفي له تأثير دراماتيكي بشكل لا يصدق". "لديّ بار به واجهة كوارتز مدخنة في منزلي. نحن نستخدمها كثيرًا في عملنا حيث أن اللون يتلاءم مع التصميمات الداخلية الحديثة ذات اللون الرمادي. "

الاتجاه الداخلي الأوسع يكمن في كلمة" الكثير يعني الكثير ":

وفي حين أن الاتجاه الداخلي الأوسع يكمن في كلمة" الكثير يعنى الكثير " - وهو رد فعل ضد  نمط الفراغات المرتبة ، فبالإضافة إلى زيادة شعبية المواد شبه الثمينة ، تعمل القطع الجيولوجية على جميع أنواع التصميمات الداخلية. ولا يمتلك دايل روجرز ، الذي يعد المورد المثالي للصناعة التحويلية للحجارة الأحفورية والحفريات، عملاءً لديهم ذو مظهر ورؤية محددة. فصالة العرض الخاصة بة  بيلغرافيا هي كنز من الأشياء ، حيث تحتوي على أحجار البايرايت المتلألئ والأواني المصنوعة من الكوارتز السميك، لكنه يحتفظ أيضًا بمخزن كامل في شمال شرق لندن لإيواء مجموعته الكاملة، بما في ذلك العديد من القطع الضخمة الكبيرة جدًا المناسبة أكثر للأماكن الفخمة من منزل شخص ما.

alsaudiatoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأحجار الكريمة تعود مره أخرى إلى دوائر التصميم الداخلي الأحجار الكريمة تعود مره أخرى إلى دوائر التصميم الداخلي



نسقت إطلالتها ببنطلون أبيض أتى بقصّة مستقيمة ونظارة شمسية

تألق الملكة رانيا بقميص "فوشيا" من توقيع "أوف وايت"

عمان - السعودية اليوم

GMT 08:03 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

لن يصلك شيء على طبق من فضة هذا الشهر

GMT 01:29 2019 الأحد ,27 تشرين الأول / أكتوبر

10 نشاطات في تولوز منها زيارة "قصر الكابيتول"

GMT 07:01 2019 السبت ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سيلوانوف يكشف مدة تحمل انخفاض أسعار النفط

GMT 00:38 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

اصنعي مكعبات طبيعية للتخلص من الجيوب الأنفية والحساسية

GMT 18:54 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

عطلٌ فني في محطة تحويل باب شرقي يقطع الكهرباء عن مناطق عدة

GMT 03:02 2018 الثلاثاء ,25 كانون الأول / ديسمبر

"سبكيم" توزع أرباحًا نقدية بقيمة 65 هللة للسهم

GMT 06:31 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

فندق "Café Royal" يُمَكنك من الحصول على رحلة ملكية

GMT 11:35 2018 الأربعاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

خالد الدبل يؤكد أن سداسية الأهلي سلاح ذو حدين

GMT 03:26 2018 الجمعة ,19 تشرين الأول / أكتوبر

بولتون يؤكّد أن ناسا لديها برنامج يتوقع الجفاف

GMT 03:56 2018 الإثنين ,11 حزيران / يونيو

تعرف على أبرز علامات ظهور "ليلة القدر"

GMT 14:52 2018 الثلاثاء ,17 إبريل / نيسان

يسرا اللوزي تكشف كواليس العمل في "بالحجم العائلي"

GMT 08:08 2018 الجمعة ,26 كانون الثاني / يناير

شيرين عبد الوهاب تؤكد أن ما بينها وحسام حبيب مجرد صداقة

GMT 00:42 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

محمود حجازي يؤكّد أنّ "أبو العروسة" عائلي بإمتياز

GMT 18:07 2017 الجمعة ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

خليجي يتزوج 3 فتيات في ليلة واحدة ويحصد السخرية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
alsaudiatoday alsaudiatoday alsaudiatoday
alsaudiatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab