دراسة علمية تؤكد أن إناث الصراصير قادرة على التكاثر لا جنسيًا
آخر تحديث GMT07:48:50
 السعودية اليوم -

عاشت مع بعضها البعض على مدار أكثر من 3 أعوام

دراسة علمية تؤكد أن إناث الصراصير قادرة على التكاثر لا جنسيًا

 السعودية اليوم -

 السعودية اليوم - دراسة علمية تؤكد أن إناث الصراصير قادرة على التكاثر لا جنسيًا

قدرة إناث الصراصير على التكاثر دون وجود الذكور
طوكيو - علي صيام

كشفت دراسة حديثة في جامعة هوكايدو في اليابان، أن إناث الصراصير، قادرة على التكاثر لا جنسيًا لسنوات عديدة، وأجرى العلماء الباحثون على الدراسة، اختبارات على 15 أنثى عذراء من الصراصير لإنتاج مستعمرة من الإناث، عاشت مع بعضها البعض على مدار أكثر من ثلاث سنوات، ووجدت الدراسة، أنه على عكس الصراصير الذكور الذين يقاتلون بعضهم داخل المستعمرة الواحدة، تعيش الصراصير الإناث في سلام وتقوم بتنسيق دوارتها الإنجابية، بحيث أصبحت تبيض بشكل أكثر مما كانت تفعل وهي تعيش بمفردها.

ويعتقد العلماء أن هذا السلوك هو مثال بدائي على التعاون لدى المرأة، فيما تبين أن الصراصير الأميركية تستطيع إنتاج البيض من خلال ما يعرف بـ"التوالد البكري"، وهو شكل من أشكال التكاثر اللاجنسي يوجد عند إناث حيوانات يتطور فيها الجنين من خلية بيضة غير مخصبة، ويحدث التوالد البكري طبيعيًا في بعض أنواع الكائنات الحية، بما في ذلك معظم النباتات الدنيا واللافقاريات (مثل متفرعات القرون وبعض النحل وبعض أنواع العقرب، والزنابير الطفيلية)، والفقاريات (مثل بعض الزواحف والسمك ونادرًا جدًا عند الطيور وأسماك القرش)، وهذا النوع من الاستنساخ قد يحرض بشكل مصطنع في الأنواع الحية الأخرى.

ووفقًا للدراسة، يمكن لإناث الصراصير أن تعزز من احتمالية إيجاد ذكور في بيئة معينة، وذلك من خلال البحث عن العدد الإجمالي للذكور والتفريق بينهم، إلا أنه في حالة بقيت إناث الصراصير وحيدة، فإنها تستطيع وضع بيضها دون تكاثر جنسي بعد 13.4 يومًا في المتوسط، ومع ذلك، فإن إناث الصراصير العذراء التي تعيش في بيئات كلها إناث، تقوم بالتكاثر لاجنسيًا بشكل أسرع من التكاثر الجنسي، وبالتالي تضع بيضها في غضون عشرة أيام في المتوسط، مما يشير إلى أنه على الرغم من حاجة إناث الصراصير إلى ذكور لإنتاج البيض، إلا أنها لا تحب الوحدة أيضًا.

وخلال التجربة، وضع العلماء الصراصير الإناث تحت ظروف مختلفة، حيث تم وضعهم مرة مع ذكور عاديين، ومرة مع ذكور مخصيين، ومرة بمفردها وأخيرًا مع إناث مثلهم، وبعد ذلك قام العلماء بحساب عدد البيض الذي تم إنتاجه في كل مرة والوقت الذي التي استغرقته إناث الصراصير في إنتاج البيض، وأوضحت الدراسة أن إنتاج البيض أثناء العيش مع الذكور المخصيين يستغرق وقتًا أطولاً من العيش مع الإناث، مشيرة إلى أن الإناث تقوم بمزامنة التوالد البكري من أجل تعزيز النسل والبقاء على قيد الحياة لفترات أطول، وأنه في حالة العيش مع الإناث، تستطيع الصراصير إطالة فترة التوالد البكري لمدة تستمر أكثر من ثلاث سنوات.

alsaudiatoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة علمية تؤكد أن إناث الصراصير قادرة على التكاثر لا جنسيًا دراسة علمية تؤكد أن إناث الصراصير قادرة على التكاثر لا جنسيًا



 السعودية اليوم - 18 نصيحة ديكور عند تأثيث الشقة ضيقة المساحة
 السعودية اليوم - "موطن الفواكه" تستعد لاستقبال 200 مليون سائح

GMT 11:25 2018 الأربعاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

نهاية بادي تغوص داخل أعماق النفس البشرية في "حمامة سلا"

GMT 05:07 2013 الأحد ,22 أيلول / سبتمبر

أسكيا جزيرة خضراء في إيطاليا تجذب المشاهير

GMT 00:19 2015 الجمعة ,04 كانون الأول / ديسمبر

الأخصائية رينا سركيس تكشف أسرار إلهام شاهين وليلى علوي

GMT 12:57 2014 الخميس ,17 إبريل / نيسان

نجاة وفاء قمر من حادث سيارة على الدائري

GMT 02:14 2016 الجمعة ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

ريتا حايك تصور الجزء الجديد من مسلسل "وين كنتي"

GMT 17:50 2016 الثلاثاء ,02 شباط / فبراير

Atelier Versace For Spring/Summer 2016

GMT 06:30 2019 الإثنين ,11 شباط / فبراير

العثور على سيارة قديمة علقتْ في قبو طوال 35 عامًا

GMT 02:03 2018 الجمعة ,07 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تربط التغير المناخي بشدّة أصوات الحيتان
 
Alsaudiatoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

alsaudiatoday alsaudiatoday alsaudiatoday alsaudiatoday
alsaudiatoday alsaudiatoday alsaudiatoday
alsaudiatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
alsaudia, alsaudia, alsaudia