زوجة تحاول التخلص من حماتها عقابا على توجيه اللوم لها
آخر تحديث GMT11:18:32
 السعودية اليوم -

زوجة تحاول التخلص من حماتها عقابا على توجيه اللوم لها

 السعودية اليوم -

 السعودية اليوم - زوجة تحاول التخلص من حماتها عقابا على توجيه اللوم لها

زوجة تحاول التخلص من حماتها عقابا لها
القاهرة - العرب اليوم

شاء حظه التعيس بأن يقع ضحية لنصب أهل زوجته ويتم خداعه وإخفاء أخلاق زوجته وتصرفاتها الجنونية ليكتشف الكارثة بعد شهور قليلة من زواجه، بدأت فى تسليط عنفها ضده لدرجه دفعتها لإيذاء طفلتها والإمتناع عن إرضاعها بخلاف محاولة التخلص من والدته .

ويصرح " أحمد.ن.ع" الزوج الثلاثينى والعامل مدير بأحدى الشركات الأجنبية أمام محكمة الأسرة بالتجمع فى طلبه لإسقاط الحضانة عن طليقته: "حاولت تحمل زوجتى ومساعدتها  وذهبت بها لأكثر من طبيب ظننا منى أن أفعالها الجنونية وعنفها الزائد عن الحد لدرجة الضرب والإيذاء والسب بأبشع الألفاظ بسبب حالة نفسية ولكن الأطباء عجزوا عن إيجاد حل لها،وعندما علم أهلها بما فعلته وعرضها على أطباء نفسيبن ثار غضبهم  رافضين الفكرة خوفا على سمعتهم أمام معارفهم وبعدها أخفوها وطفلتي عنى وأقاموا دعوى خلع وحصلوا على حكم قضائي بتطليقها".

ويضيف الزوج عن معاناته :" فى شهر سبتمبر الماضى قبل الطلاق ذهبنا لقضاء عطلة المصيف وهناك بسبب خلاف نشب بينها ووالدتى عندما حاولت تنبيها على ترك الطفلة الصغيرة على الشاطر بمفردها ثار غضبها وقامت بالتعدى على والدتى وسبها أمام المتواجدين بأبشع الألفاظ ثم حاولت دفعها فى الماء وإغراقها ثم أصطحبت الصغير ولأذت بالهروب برفقة أهلها وح رت محضر بالواقعة".

ويكمل الزوج:" تتواصل معى الأن وتطلب الرجوع لها وعندما رفض أصبحت ترسل لى بعض التهديدات بإقدامها على  محاولة الإنتحار وتؤكد أنها تعافت عن ما كانت فيه قليلا،ويشير الزوج إلى أنه أنفق مبالغ باهظة من أجل أن تربي أبنتى فى حياة طبيعية ".

وأكمل الزوج: حاولت إجراء تسوية مع أهلها بإستراد الطفلة فى هدوء وقمت بتنفيذ جميع طلباتهم فى مقابل الحضانة ،ولكنهم بعد أن تقاضوا المال رفضوا تنفيذ الاتفاق ومحاولة أبتزازى مقابل رؤيتى للصغيرة .

قد يهمك أيضاً :

امرأة تطلب الخلع من زوجها خوفاً من ألا تُقيم حدود الله

رجل يطالب بإثبات نشوز زوجته وتجارتها بالمواد المخدرة

alsaudiatoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

زوجة تحاول التخلص من حماتها عقابا على توجيه اللوم لها زوجة تحاول التخلص من حماتها عقابا على توجيه اللوم لها



GMT 01:33 2021 الثلاثاء ,23 شباط / فبراير

تعرف على أفضل حدائق للعوائل يجب زيارتها في دبي
 السعودية اليوم - تعرف على أفضل حدائق للعوائل يجب زيارتها في دبي

GMT 11:05 2021 الأحد ,21 شباط / فبراير

قرار رسمي في حق الإعلامي المصري تامر أمين
 السعودية اليوم - قرار رسمي في حق الإعلامي المصري تامر أمين

GMT 16:13 2018 الجمعة ,13 إبريل / نيسان

أنجيلا ميركل تلتقي ماكرون الخميس المقبل

GMT 04:48 2018 الجمعة ,21 أيلول / سبتمبر

"الديكور الميتاليك" الصيحة الأكثر رواجًا في 2018

GMT 06:35 2018 الأربعاء ,11 تموز / يوليو

نصائح للمحجبات لتنسيق الأزياء بألوان زاهية

GMT 17:47 2018 الثلاثاء ,17 إبريل / نيسان

الياباني يوكي كاوتشي يحقق المجد في مارثون بوسطن

GMT 18:32 2018 الإثنين ,26 آذار/ مارس

المدافع سيرجيو راموس يعود لمنتخب إسبانيا

GMT 12:08 2018 الثلاثاء ,27 شباط / فبراير

ما بين "أونروا" و"أوكسفام"

GMT 00:19 2018 الأحد ,11 شباط / فبراير

سعر الريال السعودي مقابل ريال قطري الأحد

GMT 01:08 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

عايدة رياض تنتظر طرح فيلم "الكهف" في الأسبوع المقبل

GMT 00:57 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

هبة رصاص تكشف مزايا العدس في علاج الأنيميا

GMT 22:42 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

المعز علي يكشف أنّ فريقه إلى اللقب الآسيوي
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
alsaudiatoday alsaudiatoday alsaudiatoday
alsaudiatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab