القلب له واحد كان بداية أعمال صباح في السينما المصرية
آخر تحديث GMT11:18:32
 السعودية اليوم -

لا يوجد إحصاء دقيق عن عدد الأفلام التي مثّلتها

"القلب له واحد" كان بداية أعمال صباح في السينما المصرية

 السعودية اليوم -

 السعودية اليوم - "القلب له واحد" كان بداية أعمال صباح في السينما المصرية

النجمة اللبنانية الشحرورة صباح
القاهرة - محمد علوش

رحلت النجمة اللبنانية الكبيرة صباح، فجر الأربعاء، تاركة وراءها إرثًا فنيًا كبيرًا، بدأته طفلة تُدعى جانيت في لبنان، واستطاعت أن تتميز بشهرتها المحلية، حتى لفتت انتباه المنتجة السينمائية اللبنانية الأصل آسيا داغر، حينما كانت تعمل في القاهرة.

وذهب موفدٌ من الموزع السينمائي اللبناني قيصر يونس إلى الأشرفية، وطلب من آل فغالي الحضور إلى مكتب قيصر يونس الذي أبلغهم أنَّ برقية من السيدة آسيا داغر مفادها أنها تريد جانيت لبطولة فيلم، وبعد أسبوع كانت جانيت فغالي شحرورة الوادي تطل على القاهرة، وهناك لم تعد جانيت فغالي ولا شحرورة الوادي إنما صارت صباح.

في عام 1945 وقفت صباح أمام كاميرات السينما في القاهرة للمرة الأولى تؤدي دورها في "القلب له واحد" وقد كلفت المنتجة آسيا الملحن المعروف آنذاك الأستاذ رياض السنباطي بتدريبها فنيًا، ووضع الألحان اللازمة لها في الفيلم.

وقد لاقى رياض السنباطي صعوبة كلية عندما بدأ في تلقين النجمة الصغيرة أصول الغناء، ذلك أنَّ صوتها كان لا يزال معتادًا على الأغاني البلدية، وأبو الزلف وغيرها.

في تلك الأيام كانت السينما المصرية تجتاز تجربة الرخاء والرواج والحظ في أسواق الحرب العالمية الثانية، وكانت بداية صباح في فيلم "القلب له واحد" لا تبشر بنجاح كبير مستمر، كان صوتها غير ناضج، وكانت قدرتها على غناء الألحان المصرية محدودة تكاد تكون عاجزة عن أدائها.

ولم تكن ملامحها التي ظهرت في الفيلم ملامح ممثلة جميلة أو ممثلة مثيرة، بل كانت أشبه بملامح فتاة من القرية، لا تستطيع الصمود في القاهرة؛ لهذا قال بعض النقاد في ذلك الوقت إنَّ هذه المطربة الجديدة ستتحول قريبًا إلى مجرد مونولوجست مثل ثريا حلمي على أكثر تقدير.

أفلام صباح

لم تملك النجمة الراحلة إحصائية دقيقة لعدد الأفلام التي مثلتها على امتداد حياتها الفنية، وكانت تسأل عما إذا كان صحيحًا العدد الذي حدده لأفلامها قسم الإحصاء في "دار البديع"، بل وردَّت على سؤال من أحد المشاهدين عندما تم استضافتها في أحد البرامج التلفزيونية أنها مثلت 85 فيلمًا ولا تتذكر أسماءهم!

وننشر هنا بعض الأفلام التي أثرت بها الشحرورة الراحلة، السينما المصرية، ومنها:

"بلبل أفندي" (1946) ، "المخطوف" (1985)،  "ليلة بكى فيها القمر" (1980)، "كلام في الحب" (1973)، "جيتار الحب" (1973)، "كانت أيام" (1970)، "نار الشوق" (1970)، "عصابة النساء" (1969)، "وادي الموت" (1968)، " نساء" (1968)، "كرم الهوى" (1967)، "شارع الضباب" (1967)، "رحلة السعادة" (1966).

إلى جانب:

 "ليالي الشرق" (1965)، "الصبا والجمال" (1965)، "فاتنة الجماهير" (1964)، "المتمردة" (1963)، "الأيدي الناعمة" (1963)، "القاهرة في الليل" (1963)، "هذا الرجل أحبه" (1962)، "الليالي الدافئة" (1962)، "طريق الدموع" (1961)، "معبد الحب" (1961)، "الرباط المقدس" (1960)، "العتبة الخضراء" (1959)، "الرجل الثاني" (1959)، "مجرم في إجازة" (1958)، "شارع الحب" (1958).

بالإضافة إلى:

"نهاية حب" (1957) "وكر الملذات" (1957)، "صحيفة السوابق" (1956)، "قلبي يهواك" (1955)، "يا ظالمني" (1954)، "خطف مراتي" (1954)، "فاعل خير" (1953)، "ظلموني الحبايب" (1953)، "الحب في خطر" (1951)، "خدعني أبي" (1951)، "سيبوني أغني" (1950)، "الآنسة ماما" (1950)، "أختي ستيته" (1950)، "الليل" لنا (1949)، "بلبل أفندي" (1948)، "قلبي وسيفي" (1947)، "صباح الخير" (1947)، "عدو المرأة" (1946)، "شمعة تحترق" (1946)، "سر أبي" (1946)، "القلب له واحد" (1945)، "هذا جناه أبي" (1945).

alsaudiatoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القلب له واحد كان بداية أعمال صباح في السينما المصرية القلب له واحد كان بداية أعمال صباح في السينما المصرية



GMT 01:33 2021 الثلاثاء ,23 شباط / فبراير

تعرف على أفضل حدائق للعوائل يجب زيارتها في دبي
 السعودية اليوم - تعرف على أفضل حدائق للعوائل يجب زيارتها في دبي

GMT 08:26 2021 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

"سكودا" تطرح النموذج الاقتصادي الجديد من Rapid"" قريبًا

GMT 06:03 2019 الأربعاء ,27 آذار/ مارس

داني داير تستعرض جسدها الرياضي في بيكيني أحمر

GMT 10:33 2016 الأحد ,25 أيلول / سبتمبر

إغلاق السوق المركزي في الخرطوم كليا لمدة شهر

GMT 00:30 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

إنجي مصطفى تؤكد أن الشواطئ عامل جذب للسياحة

GMT 04:16 2016 الخميس ,15 كانون الأول / ديسمبر

دراسة حديثة تكشف سر غياب عظمة القضيب في البشر

GMT 03:47 2017 الجمعة ,08 أيلول / سبتمبر

بيلا حديد تتألق في فستان أبيض يكشف عن ملابسها

GMT 19:00 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة طفلة وإصابة 3 من أشقائها في حريق داخل شقة في مصر

GMT 09:54 2019 الثلاثاء ,13 آب / أغسطس

مرسيليا يفسخ عقد عادل رامي بسبب الكذب

GMT 04:22 2019 الأربعاء ,10 تموز / يوليو

8 أطعمة تسبب الإجهاض في الشهور الأولى من الحمل
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
alsaudiatoday alsaudiatoday alsaudiatoday
alsaudiatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab