سياحة افتراضية على متن مركب شراعي في أسوان
آخر تحديث GMT09:33:01
 السعودية اليوم -

سياحة افتراضية على متن مركب شراعي في أسوان

 السعودية اليوم -

 السعودية اليوم - سياحة افتراضية على متن مركب شراعي في أسوان

سياحة افتراضية في أسوان
القاهرة - السعودية اليوم

تمتدّ أسوان على ضفاف النيل؛ كانت هذه الوجهة السياحية ذات مرّة بوابة مصر القديمة إلى أفريقيا، وهي اليوم قاعدة مثالية لاستكشاف الآثار ومناطق الجذب السياحي الأخرى في الروافد الجنوبية لصعيد مصر والثقافة النوبية.تزخر جزيرة الفنتين بمزارع النخيل والقرى المنحدرة من المنازل المبنية من الطوب، وهي من المعالم السياحية الرئيسة في أسوان. في نهاية الجزء الجنوبي، يبدو متحف أسوان وأطلال أبو، أقدم مستوطنة في أسوان، والتي تحتوي على معبد خنوم القديم ومعبد ساتيت.

مبنى المتحف، مكانه فيلّا جميلة تعود إلى أواخر القرن التاسع عشر، وهو مفتوح جزئيًّا، مع مجموعة من القطع الأثرية التي تمتد عبر تاريخ جزيرة الفنتين حتى العصر الروماني.على السدّ الشرقي، بالقرب من الأنقاض وأسفل مجموعة من الدرجات، يوجد مقياس النيل في أسوان. قام المصريون القدماء بقياس صعود وهبوط النيل بهذه الآبار المحفورة بالحجارة، مما سمح لهم بتقدير ارتفاع الفيضان السنوي، وبالتالي توقع نجاح محصولهم.
هناك عبارات محليّة للوصول إلى إلفنتين، أو يمكن أيضًا استئجار فلوكة للإبحار حول الجزيرة.

متحف النوبة

يوثّق متحف النوبة ثروات ثقافيّة كانت جرفت بالكامل، مع بناء سدّ أسوان وإنشاء بحيرة ناصر. هناك مجموعة ممتازة من القطع الأثرية من مملكة كوش (النوبة القديمة) والكثير من الصور بالأبيض والأسود لمشروع اليونسكو المذهل لإنقاذ معبد فيلة وأبو سمبل من ارتفاع منسوب مياه السد.تشمل القطع الأثرية الموجودة في مجموعة المتحف تمثالًا لرمسيس الثاني، وتمثالًا لأمينراس، ورأس الشباتكا ورأس الطهراقة الجرانيت الأسود. بالإضافة إلى شرح شامل لتاريخ النوبة وشعبها، يعرض القسم الإثنوغرافي الحرف اليدوية النوبية الرائعة والفنون الشعبية.

السدّ العالي

هو مشروع البناء الأكثر شهرةً، وإثارة للجدل في مصر. بدأ في سنة 1960، واستغرق بناء السدّ 11 سنة. استغرق بناؤه 42.7 مليار متر مكعب من الحجر (17 ضعف حجم هرم خوفو)، ويبلغ طوله الإجمالي 3.6 كيلومترات. يبلغ سمكه 980 مترًا في القاعدة، و40 مترًا في الأعلى. يبلغ متوسط سعة خزان السد (بحيرة ناصر) 135 مليار متر مكعب بسعة قصوى 157 مليار متر مكعب.جلب السد فوائد عدة للبلاد، حيث أتاح الكهرباء المستدامة في جميع أنحاء البلاد، وزيادة مساحة الأراضي الصالحة للزراعة في مصر. ومع ذلك، فقد وضع حدًّا أيضًا لفيضان النيل السنوي، الذي خصب حقول المزارعين برواسب الطمي الغنية، وإنشاء بحيرة ناصر (أكبر بحيرة صناعية في العالم) قضى على الكثير من التراث الهائل في صعيد مصر مع ارتفاع المياه.

نشاطات سياحية عند غروب الشمس
 
• رحلة الفلوكة: في أسوان، يحلو ركوب الفلوكة حول الجزر، في وقت مبكّر من المساء، كما التصوير الفوتوغرافي.ركوب الجمال: أفضل وقت لركوب الجمال هو في نهاية اليوم، عندما تنخفض درجات الحرارة، وذلك على الضفة الغربية من مقابر النبلاء إلى صرح القديس سمعان الديني (أو بالعكس) ذ.

قد يهمك أيضًا

دبي تطلق مبادرة عالمية لنقل ملياري جرعة من اللقاحات

"فايكينغ للرحلات البحرية" تعلن تصميم أضخم سفينة في نهر النيل في مصر

alsaudiatoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سياحة افتراضية على متن مركب شراعي في أسوان سياحة افتراضية على متن مركب شراعي في أسوان



GMT 01:33 2021 الثلاثاء ,23 شباط / فبراير

تعرف على أفضل حدائق للعوائل يجب زيارتها في دبي
 السعودية اليوم - تعرف على أفضل حدائق للعوائل يجب زيارتها في دبي

GMT 11:05 2021 الأحد ,21 شباط / فبراير

قرار رسمي في حق الإعلامي المصري تامر أمين
 السعودية اليوم - قرار رسمي في حق الإعلامي المصري تامر أمين

GMT 04:40 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

سلّة حسومات تُضيء شمعة الأمل في لبنان وتجذْب السياح

GMT 03:23 2019 الأحد ,24 شباط / فبراير

فيتامينات تساعدك على الوصول للذروة الجنسية

GMT 15:44 2019 الثلاثاء ,19 شباط / فبراير

شبيبة القبائل ترفض المشاركة في كأس العرب للأندية

GMT 06:28 2019 الإثنين ,28 كانون الثاني / يناير

أسبوع مصيري ينتظره الاقتصاد العالمي

GMT 00:48 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

ارتفاع سعر الريال السعودي مقابل الدولار الأميركي الإثنين

GMT 14:38 2019 الثلاثاء ,08 كانون الثاني / يناير

تحذير "فرشاة الأسنان" وسيلة لنقل البكتيريا إلى الفم

GMT 05:40 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

تمارين تُساعد على التخلص من ألم الظهر

GMT 22:34 2018 السبت ,08 كانون الأول / ديسمبر

خيسوس يبارك للنصراويين مجاراتهم في الديربي

GMT 02:42 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

استقرار أسعار الريال السعودي مقابل الدولار الأميركي الأربعاء

GMT 00:08 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

حلا شيحة تنهار من البكاء في أول ظهور لها بعد عودتها للفن

GMT 16:36 2018 الإثنين ,29 تشرين الأول / أكتوبر

وزير الداخلية يقرر منع انعقاد مؤتمر مركز مسارات تنوير
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
alsaudiatoday alsaudiatoday alsaudiatoday
alsaudiatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab