صلاح بيصار يؤكّد أنّ كل فنان يجسّد رمضان في لوحاته
آخر تحديث GMT11:18:32
 السعودية اليوم -

تحوّلت بعضها إلى أيقونات تستدعيها الذاكرة مع "رمضان"

صلاح بيصار يؤكّد أنّ كل فنان يجسّد رمضان في لوحاته

 السعودية اليوم -

 السعودية اليوم - صلاح بيصار يؤكّد أنّ كل فنان يجسّد رمضان في لوحاته

لوحات فنية
القاهرة _ العرب اليوم

تتباين حالة التعبير وتجسيد الاحتفاء تشكيليًا بمظاهر الشهر الكريم من فنان لآخر وفقًا لحالته الفنية والأسلوب الذي ينتهجه ومدى تأثره بالعمل أو التيمة التي سيعمل عليها.

وفى هذا الإطار نجد كثيرًا من الفنانين الذين نجحوا فى تقديم أعمالاً فنية خالدة عبّرت بشكل حقيقي عن الشهر الفضيل، إذ تحولت لوحاتهم إلى أيقونات فنية سُرعان ما تستدعيها الذاكرة بمجرد حلول شهر رمضان .

وحول رؤيته للاحتفاء ب رمضان فنيًا قال الناقد التشكيلي الدكتور صلاح بيصار لـ"بوابة الأهرام": "يأت نجاح الفنان التشكيلي في التعبير عن مظاهر شهر رمضان من خلال المعايشة اليومية للحدث طوال الشهر الفضيل واستحضار الأيقونات الخاصة بمظاهر هذا الشهر، حيث يُشكل حالة فنية معينة لدى فنان ما ومن ثم يتأثر بها وبناء عليه يستلهم ذلك في أعماله، ونجد فنان الخصوصية الشعبية يقدم العديد من الأعمال وهو ما نلاحظه في تجربة الفنان سيد عبدالرسول إذ أن أعماله تتوافق مع روح رمضان حتى وإن جسدها بشكل غير مباشر".

واستشهد "بيصار" بعدد من التشكيليين الذين قدموا أيقونات فنية عبّرت عن شهر رمضان ومنهم الفنان تاد "1946- 2007"، والذي رسم لوحة "كنافة وقطايف"، بخامة الزيت على القماش، وكان تاد رسامًا بمجلة صباح الخير، وتحمل أعماله فى التصوير روح تلقائية مع الإسقاط الفوري، وقد صور الحياة اليومية للبسطاء بالقاهرة في الأحياء الشعبية بلمسة تعبيرية تخاطب الوجدان كما بيؤكد الفنان صلاح بيصار .

وكما تطرق للحديث عن الفنان حسن سليمان الذي رسم قاهرة المعز وحيث إن مظاهر رمضان تتجسد بشكل حقيقي في القاهرة الفاطمية.

أما بالنسبة لفنان الباستيل محمد صبري فقد قدم مائتي لوحة للقاهرة الفاطمة حيث نجده وقد رسم الأقمر والأزهر وأبو الدهب، فيما برع فنان الباتيك علي دسوقي في رسم الأطفال في الحارة الشعبية، وبائع الفول، الزينة، والفانوس.

ويتابع: "حتى فن الخزف لم يُغفل في الاحتفاء بهذا الشهر إذا قدمت الفنانة تهاني العدلي فانوسًا من خلال مجال الخزف برؤية فنية مغايرة".

وإذا تتبعنا تجربة الفنان الحسين فوزي - كما يرى "بيصار" - نلاحظ لوحته الأكثر شهرة في هذا الإطار وهي لوحة "السقا" نظرًا لأن الصوم يرتبط بالمشروبات المتنوعة، ولفت إلى أن هذه اللوحة إحدى مقتنيات متحف الفن الحديث بفنون جميلة المنيا.

ويواصل: "كل فنان صور رمضان وفقًا لشخصيته، حيث نجد فنان التعبيرية الساخرة محسن أبو العزم قدم العديد من اللوحات في هذا السياق منها؛ المسحراتي والمقهى والأسرة التي تتناول طعام الإفطار أمام التليفزيون بينما نجد بعض فناني العصر الحالي وخاصة الشباب قد انشغلوا بشكل كبير بفنون الحداثة والتجريد ولكن أعمالهم التشخيصية قليلة مقارنة بالأجيال السابقة".

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :  

إغلاق المتاحف الأثرية بمصر حتى نهاية مارس

متاحف مصرية تروّج لمقتنياتها ومعالمها عبر استعمال فنّ "الحكي الأثري"

alsaudiatoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

صلاح بيصار يؤكّد أنّ كل فنان يجسّد رمضان في لوحاته صلاح بيصار يؤكّد أنّ كل فنان يجسّد رمضان في لوحاته



GMT 01:33 2021 الثلاثاء ,23 شباط / فبراير

تعرف على أفضل حدائق للعوائل يجب زيارتها في دبي
 السعودية اليوم - تعرف على أفضل حدائق للعوائل يجب زيارتها في دبي

GMT 17:55 2019 الثلاثاء ,16 إبريل / نيسان

ألكسندر بريجوفيتش يؤكد سنفوز على النصر مجددًا

GMT 15:54 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

رغبة ريال مدريد في التعاقد مع محمد صلاح نجم ليفربول

GMT 09:49 2018 الأربعاء ,03 كانون الثاني / يناير

ماذا يحدث لبشرتك إن لم تستخدمي الكريم المرطب يوميًا

GMT 13:33 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

علي النمر وجابر عيسى يقتربان من ارتداء قميص اتحاد جدة

GMT 03:55 2017 السبت ,30 كانون الأول / ديسمبر

"داعش" ينشر فيديو يزعم أنه وصية أحد منفذي هجوم حلوان

GMT 09:42 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرسيدس بنز" تكشف عن "فان" مزودة بأحدث التقنيات

GMT 04:58 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نحو ألف جندي أفريقي يشارك في مناورات شرق السودان

GMT 15:25 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

سمية الخشاب في المستشفى بعد زفافها على أحمد سعد

GMT 04:54 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

كيت هدسون تتألّق بفستان طويل غير مكشوف

GMT 03:44 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

أحمد زاهر مهندس ديكور في مسلسل "الطوفان"

GMT 17:00 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

واتس اب يضيف ميزة التحقق من الحسابات التجارية

GMT 01:33 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على جرذ عملاق في جزيرة جنوب المحيط الهادئ

GMT 11:32 2014 الثلاثاء ,14 تشرين الأول / أكتوبر

14 ألف زائر لمتحف المصمك خلال إجازة عيد الأضحى المبارك
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
alsaudiatoday alsaudiatoday alsaudiatoday
alsaudiatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab