حمدوك يتحدث عن التهديد الذي يشكله سد النهضة
آخر تحديث GMT03:23:04
 السعودية اليوم -

حمدوك يتحدث عن "التهديد" الذي يشكله سد النهضة

 السعودية اليوم -

 السعودية اليوم - حمدوك يتحدث عن "التهديد" الذي يشكله سد النهضة

رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك
الخرطوم - السعودية اليوم

قال رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، السبت، إن حل أزمة سد النهضة يجب أن تكون وفق القانون الدولي، موضحا أن السد يشكل تهديدا لأمن وسلامة السودانيين.وقال حمدوك في بيان أمام اجتماعات القمة الإفريقية: "إن الحل يجب أن يتم في إطار القانون الدولي، خاصة وأن السد يقع على مرمى حجر من الحدود السودانية وما يشكله من تهديد لأمن وسلامة أكثر من عشرين مليون سوداني على ضفاف النيل الأزرق، بجانب الآثار الأخرى".

وأضاف أن السودان توافق على المُضي قُدُماً لحل هذا الملف في إطار مبدأ الحلول الإفريقية للمشاكل الافريقية، "ولذلك يرى السودان أن الحل الذي يحافظ على مصالح الجميع يتم في إطار القانون الدولي".وفي وقت سابق، قال وزير الري السوداني ياسر عباس، السبت، إن بلاده ترى أن أي ملء لسد النهضة الإثيوبي من جانب واحد في يوليو المقبل، سيشكل "تهديدا مباشرا للأمن القومي السوداني".

وفي مقابلة مع رويترز، قال الوزير إن السودان "يقترح توسيع مظلة التفاوض بين السودان ومصر وإثيوبيا بشأن سد النهضة، لتشمل الاتحاد الإفريقي والولايات المتحدة والاتحاد الأوربي والأمم المتحدة".وأشار إلى "تحويل دور هذه المؤسسات الأربع من مراقبين إلى وسطاء".
 وفي يناير الماضي، وصفت الولايات المتحدة وإيطاليا موقف السودان في محادثات سد النهضة الإثيوبي بـ"العقلاني"، وأكدتا على حق الخرطوم في تبادل المعلومات بصورة منتظمة لتأمين سدوده ومنشآته المائية وسلامة مواطنيه عند تشغيل السد الإثيوبي.ويسعى السودان إلى التوصل إلى اتفاق يقلل المخاطر المتعلقة بالجوانب البيئية أو تلك التي تتصل بسلامة سد الروصيرص، الذي يبعد نحو 100 كيلومترا من السد الإثيوبي.

قد يهمك أيضًا

السفارة الأميركية تؤكد أن إلغاء تصنيف السودان دولة راعية للإرهاب يدخل حيز التنفيذ ابتداء من اليوم

رئيس وزراء السودان يغادر لأديس أبابا لمناقشة سبل إقامة السلام بالمنطقة

alsaudiatoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حمدوك يتحدث عن التهديد الذي يشكله سد النهضة حمدوك يتحدث عن التهديد الذي يشكله سد النهضة



GMT 01:33 2021 الثلاثاء ,23 شباط / فبراير

تعرف على أفضل حدائق للعوائل يجب زيارتها في دبي
 السعودية اليوم - تعرف على أفضل حدائق للعوائل يجب زيارتها في دبي

GMT 11:05 2021 الأحد ,21 شباط / فبراير

قرار رسمي في حق الإعلامي المصري تامر أمين
 السعودية اليوم - قرار رسمي في حق الإعلامي المصري تامر أمين

GMT 05:27 2019 الإثنين ,30 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأسباب التي تدفع السياح لزيارة ولاية هاواى الأميركية

GMT 04:51 2019 الأحد ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

خسارة كارثية لإيلون ماسك في يوم واحد بسبب الفضيحة

GMT 03:04 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

اللون الأصفر يساعد على إضفاء البهجة في المطبخ

GMT 05:28 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

هيلاري كلينتون قوضت الأمن الأميركي لمصالحها الخاصة

GMT 06:43 2017 الثلاثاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

فندق سانت بانكراس تحفة قوطية بفخامة لن تتخيلها

GMT 00:30 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

عصير الأناناس أفضل لعلاج السعال ونزلات البرد من الأدوية

GMT 23:22 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

عادل إمام يعلق على وفاة شادية ويتمنى لها الرحمة

GMT 10:20 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

مكياجي تطلق علبة مساحيق التجميل Sweet Surprise لإطلالة ساحرة

GMT 02:27 2015 الأحد ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

إذاعة "مكس FM" تنهي علاقتها بمذيع فقرة الرومانسية

GMT 17:33 2013 الأحد ,21 تموز / يوليو

أميرة موناكو تنفي شائعات هروبها قبل زفافها

GMT 03:21 2016 الثلاثاء ,05 كانون الثاني / يناير

دراما سورية تستقطب فنانين لبنانيين رغم الحرب
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
alsaudiatoday alsaudiatoday alsaudiatoday
alsaudiatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab