نتائج دراسة تُحدِّد 10 عوامل خطر لمرض آلزهايمر
آخر تحديث GMT05:20:35
 السعودية اليوم -
سفير الإمارات في واشنطن يوسف العتيبة يؤكد أن الاتفاق مع إسرائيل يحافظ على حل الدولتين والإمارات تظل داعمة قوية للشعب الفلسطيني رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون يؤكدأن تعليق ضم الأراضي الفلسطينية خطوة مرحب بها على الطريق نحو شرق أوسط أكثر سلاما نتنياهو يؤكد أن الإمارات سوف تستثمر في "إسرائيل" استثمارات هائلة في مجالات كورونا والطاقة والمياه نتنياهو: لا تغيير في خطتي لفرض السيادة على الضفة الغربية بالتنسيق الكامل مع الولايات المتحدة محافظ بيت لحم كامل حميد يقر بإغلاق بلدة نحالين لمدة 48 ساعة، بسبب تفشي فيروس كورونا. ترامب نعمل على بلورة اتفاق بين (إسرائيل) والفلسطينيين وسيكون مرضيًا جدا الشيخ عبدالله بن زايد يعلن أن إعلان الإمارات والولايات المتحدة وإسرائيل عن اتفاق يوقف ضم الأراضي الفلسطينية الأمم المتحدة تعلن ترحيبها بأي مبادرة تعزز السلام والأمن في المنطقة وزير الخارجية الأميركي يعلن أن الاتفاق بين إسرائيل والإمارات خطوة كبيرة انفجار ضخم يهز مدينة غزة والطيران الإسرائيلي يقصف مواقع للمقاومة
أخر الأخبار

أهمها تدنّي النشاط المعرفي مع التقدُّم بالعمر

نتائج دراسة تُحدِّد 10 عوامل خطر لمرض "آلزهايمر"

 السعودية اليوم -

 السعودية اليوم - نتائج دراسة تُحدِّد 10 عوامل خطر لمرض "آلزهايمر"

الزهايمر
لندن - السعودية اليوم

حددت نتائج دراسة شاملة 10 عوامل خطر مسببة لمرض الزهايمر، إذا تجنبها الإنسان خلال حياته فإن احتمال إصابته وأقاربه بمرض ألزهايمر يصبح ضئيلا جدا.وتفيد مجلة Journal of Neurology, Neurosurgery & Psychiatry بأن المراجعة المنهجية الواسعة التي شملت مئات التجارب السريرية ودراسات علمية ساعدت على إظهار 10 عوامل الخطر الأكثر انتشارا لتطور مرض الزهايمر.يذكر أن غالبية حالات الإصابة بمرض ألزهايمر سببها وراثي ونمط الحياة والعمر. ولكن فهم ومعرفة العوامل البيئية، التي تزيد من خطر الإصابة، يعتبر ضروريا لمنع الإصابة بالمرض.

وهذا ما قامت به مجموعة علماء دولية، حيث شملت الدراسة الواسعة التي أجرتها 243 دراسة مبنية على المتابعة و153 دراسة سريرية، التي على ضوئها حدد الباحثون 104 عوامل خطر، يمكن للإنسان أن يغيرها. ومن هذه العوامل اختار الباحثون 10 عوامل (فئة A) هي الأكثر تأثيرا في الإصابة وتطورا بمرض الزهايمر.وهذه العوامل هي: تدني مستوى التعليم في سن مبكرة؛ تدني النشاط المعرفي مع التقدم بالعمر؛ ارتفاع مؤشر كتلة الجسم في الشيخوخة؛ ارتفاع مستوى مركب الهوموسيستئين في الدم؛ الاكتئاب؛ الإجهاد؛ مرض السكري؛ إصابات الرأس؛ ارتفاع ضغط الدم بعد البلوغ؛ هبوط ضغط الدم الانتصابي (انخفاض ضغط الدم عند القيام فجأة).

وأكدت دراسات سابقة على خطر عوامل، ارتفاع مؤشر كتلة الجسم ومرض السكري والإجهاد. أما عوامل مثل تدني مستوى التعليم فإنه على الرغم من ربطه منذ فترة طويلة بمرض ألزهايمر، إلا أنه لم يعرف، هل يساعد التعليم فعلا على حماية الإنسان من ألزهايمر.وتقول الدكتورة روزا سانتشو من مشروع Alzheimer Research UK في تعليقها على نتائج هذه الدراسة، "من المثير للاهتمام أن زملاءنا اكتشفوا، أن إصابات الرأس، والمستويات العالية لمركب الهوموسيستين ترتبط بخطر الإصابة بمرض ألزهايمر".وتضيف مؤكدة أن اكتشاف عوامل الخطر هي نقطة انطلاق مهمة لدراسات مستقبلية،

قد تساعد على تحديد طرق فعالة لتقليل تأثيرها في الناس، ما يساعد على إطالة العمر من دون خرف، فمثلا عند ارتفاع مستوى مركب الهوموسيستئين في الدم، يلاحظ ارتفاع مستوى حمض الهوموسيستين الأميني في الدم، وليس لهذا أي أعراض ملحوظة ولكنه يسبب انخفاض مستوى فيتامين B12 أو حمض الفوليك.وتشير الدكتورة إلى أن سوء النوم والتدخين والخمول من فئة B، لا يعني أنها عوامل غير مهمة، بل تأثيرها أقل من العوامل العشرة المذكورة. وتضيف سانتشو، "أفضل طريقة للحفاظ على الدماغ بحالة جيدة، هي ممارسة النشاط البدني والفكري، واتباع نظام غذائي صحي والامتناع عن التدخين والمشروبات الكحولية قدر الإمكان والحفاظ على وزن معتدل ومستوى ضغط الدم والكوليسترول".

قد يهمك أيضـــاً :

دراسة تؤكّد أن السكر والأطعمة المعالجة تزيد من خطر الإصابة بالزهايمر

مأكولات البحر المتوسط تحارب الخرف والزهايمر وتحافظ على الذهن

alsaudiatoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نتائج دراسة تُحدِّد 10 عوامل خطر لمرض آلزهايمر نتائج دراسة تُحدِّد 10 عوامل خطر لمرض آلزهايمر



تمتلك "ستايل" جذابًا وبعيدًا تمامًا عن التكرار والروتين

طُرق تنسيق الجمبسوت بإطلالات عصرية بأسلوب أوليفيا باليرمو

واشنطن - السعودية اليوم

GMT 08:43 2018 الخميس ,18 تشرين الأول / أكتوبر

المنتخب مطمئن أم مقلق!!

GMT 18:41 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

اصنعي إطلالاتك المختلفة بلمسة بسيطة لتنسيق ملابس الجامعة

GMT 11:02 2018 الخميس ,11 تشرين الأول / أكتوبر

ألم حاد ينهي حياة تلميذة داخل إحدى الداخليات في تيزنيت

GMT 02:10 2018 الثلاثاء ,24 تموز / يوليو

عاصي الحلاني لم ينسحب من مهرجان "جرش"بسبب هيفاء

GMT 20:54 2018 الإثنين ,23 تموز / يوليو

وفاة الممثلة السورية مي سكاف في فرنسا

GMT 23:35 2018 الثلاثاء ,05 حزيران / يونيو

"عيد الأم" أحدث فيلم لتكريم الأمهات فى فرنسا

GMT 07:39 2018 الأربعاء ,02 أيار / مايو

فندق "امانغيري" يمثل الفخامة في قلب الصحراء

GMT 17:17 2018 الجمعة ,16 آذار/ مارس

السرير غير المرتب أفضل لصحة الإنسان

GMT 07:03 2017 الأربعاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

فندق نرويغي غريب يجمع الباحثين عن الهدوء والعزلة

GMT 06:40 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

"ملكة سباق الحواجز" تكشف تفاصيل تعرضها للتحرش الجنسي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
alsaudiatoday alsaudiatoday alsaudiatoday
alsaudiatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab